ما هو هرمون الاستروجين ، أعراض وأسباب نقص هرمون الاستروجين Estrogen

ما هو هرمون الاستروجين 

هرمون الاستروجين
هرمون الاستروجين
هو أحد أنواع الهرمونات الستيرويدية التي تنتج بشكل طبيعي في الفقاريات و بعض الحشرات؛ أي أنه مركب عضوي مؤلف من أربع حلقات يتم تصنيعها بشكل أساسي من مركب الكولسترول. ويندرج تحت مسمى الإستروجين مجموعة من المركبات الكيميائية مثل: إسترادايول، إسترون، إسترايول، التي لها دور مهم في عملية التكاثر. يعتبر الإسترادايول المركب الأكثر انتاجا خلال سنوات الخصوبة، بينما يظهر دور الإسترايول خلال فترة الحمل، والإسترون خلال سن اليأس. ينتج هرمون الإستروجين طبيعيا عند الذكور والإناث، لكن يتم انتاجه بشكل أكبر عند الإناث؛ فيتم إنتاجه بكمية كبيرة من المبايض (من الجريب الذي يحوي البويضة، و من الجسم الأصفر)، والمشيمة و بكمية أقل من الغدد الكظرية والكبد و الثدي والأنسجة الدهنية، بينما ينتج بشكل رئيس عند الذكور من الخصيتان، لذا يعتبر من الهرمونات الجنسية الأنثوية. و لأن معظم انتاج الإستروجين يكون من المبايض والمشيمة، فإن إنتاجه يقل عند النساء اللواتي دخلن سن اليأس. بعد انتاج هرمون الإستروجين من مصانعه يتم ضخه في الدم، فيجري مع الدم في الأوردة والشرايين والشعيرات الدموية ليصل الى جميع الخلايا في الجسم. و يتم نقل الإستروجين في الدم بطريقتين: كهرمون مرتبط مع بروتين ناقل، و أيضا كهرمون حر غير مرتبط. حيث ينتقل الإستروجين الحر عبر الغشاء البلازمي للخلايا ليصل إلى المستقبلات الخاصة به في سيتوبلازم الخلايا وبالتالي حدوث الاستجابة المرجوة بإفراز البروتينات خارج الخلايا لتصل إلى المكان المطلوب، بينما يدخل الهرمون المرتبط مع البروتين الناقل إلى داخل النواة ليتحكم بانتاج البروتينات اللازمة للجسم من خلال التأثير على المادة الوراثية من خلال زيادة انتاجها أو تقليله. للهرمون الإستروجين دور هام في ظهور الصفات الجنسية الأنثوية، سواء الرئيسية أو الثانوية، بينما لا يظهر دوره بشكل واضح عند الرجال، لكن يعتقد أن له علاقة بالتأثير على أعداد الحيوانات المنوية. ويظهر تأثير الإستروجين في الإناث ليس فقط على الأثداء والرحم، بل أيضا على العظام والكبد والعقل والأنسجة الأخرى. فيتحكم بسماكة بطانة الرحم ونضج البويضات وحدوث الإنقباضات في الرحم عند الحيض أو الإنجاب، و خفض درجة الحموضة في المهبل وبالتالي تقليل العدوى البكتيرية المهبلية، و نمو العظام (يدا بيد مع فيتامين دال والكالسيوم و المعادن والهرمونات الأخرى، فتنتج هشاشة العظام عند نقصان مستويات هرمون الإستروجين)، ومظهر الجلد (فنقصه يؤدي إلى ترهل الجلد وظهور علامات الشيخوخه)، و مستويات الكولسترول في الجسم (حيث يزيد نسبة الكولسترول الجيد والدهون الثلاثية ويخفض نسبة الكولسترول السئ في الدم بزيادة انتاج الإستروجين). كما يؤثر على الرغبة الجنسية عند النساء، و يتحكم بإنتاج الحليب من الثديين. تتسبب فترة الحيض، وفترة النفاس، و انقطاع الدورة الطمثية (سن اليأس)، و متلازمة تكيس المبايض المتعدد، والتمارين الرياضية الشديدة بانخفاض مستويات الإستروجين في الجسم. و لعلاج هذا النقص يلجأ الأطباء إلى العلاج بأقراص الإستروجين الصناعية (ذات تصنيع كيميائي) وهي ما تندرج تحت مسمى أقراص منع الحمل، أو باتباع نظام غذائي يحوي على بدائل الإستروجين ذات الأصول النباتية، مثل النباتات الغنية بالفلافونويد (بشكل خاص مركبات الأيزوفلافونويد) و بخاصة البقوليات، و النباتات الغنية بمركبات الستيلبين، مثل العنب والفراولة و التوت البري. لكن المشكله تقع بتحفيز الأقراص الصناعية لنمو أورام سرطانية، تتكون في الغالب في الثديين. لذا يجب أخذ الحيطة والحذر من هذه الأقراص ومراعاة التاريخ المرضي في العائلة قبل وصفها وتناولها. وعدم تناولها لفترات طويلة، و القيام بالفحص الشهري المنزلي للثديين من قبل المريضة.

هرمون الاستروجين أعراض وأسباب دراسة تحليلية 

كثيراَ ما تتسآل النساء و الفتيات عن هرمون الإستروجين،أهميته،منشأه،متى أشعر بالقلق حول نسب الهرمون فى الجسم و أذهب إلى الطبيب ؟؟ حسنا فى هذا المقال سوف نُجيب عن كثير من الأسئلة التى تدور فى ذهن القارئ


إليك كل ما يخص هرمون الإستروجين من أسئلة
مصدر هرمون الإستروجين :
فى المرأة الغير حامل : يُفرز هرمون الاستروجين من المبيض ،و من الغدة النخامية
فى المرأة الحامل : يفرز من المشيمة
وظيفة هرمون الإستروجين فى الجسم :

1-تاثير هرمون الإستروجين على المبيض :
يسهل نمو حويصلات المبيض
اساسى لعملية التبويض

2-تأثير هرمون الإستروجين على الاعضاء الجنسية الثانوية :

خلال عملية البلوغ ,يحفز الاستروجين نمو كلا من الرحم، قناة فالوب، المهبل

3-تأثير هرمون الإستروجين على ظهور علامات البلوغ : الإستروجين هو الهرمون الاساسى المسؤل على المظاهر الانثوية من الاكتاف الضيقة، نمو الثدى ،نعومة الصوت، قلة نمو شعر الجسم و زيادة نمو شعر الراس

4-تأثير الاستروجين على عمليات الايض
يقلل من نسبة الكوريسترول فى الدم
يزيد من ترسب الدهون فى الثدى و الإرداف
يساعد على زيادة امتصاص الماء و أملاح الصوديوم من الجسم
ما هى أعراض نقص وإنخفاض معدل هرمون الإستروجين فى الجسم :

يختلف علامات الأنخفاض من شخص لأخر ،ويعتمد هذا على معدل الإنخفاض ومن هذه الأعراض و من كون المريضة فتاة أم سيدة متزوجة
الإكتئاب
الضيق
عدم الثبات الأنفعالى
ضعف التركيز
فقدان الذاكرة
الإرهاق
إرق
صداع، صداع نصفى
الألم العضلات و الظهر
نوبات حرارة
تعرق ليلى
تسارع ضربات القلب
جفاف العين، الجلد و المهبل
عدوى المهبل و عدوى المثانة البولية
إنقطاع الدورة الشهرية
عدم الخصوبة و تأخر الحمل
إنقطاع عملية التبويض

أما فى الفتيات دون سن الزواج :

تأخر ظهور علامات البلوغ
ضمور فى الأعضاء الأنثوية مثل الثدى
تساقط الشعر
عدم إنتظام الدورة الشهرية
متى يجب اللجوء إلى الطبيب لأجراء فحص معدل الإستروجين ؟
فى حالة ظهور علامات البلوغ مبكراَ للغاية،أو متأخراَ للغاية عند الفتيات .
فى حالة ظهور نزيف مهبلى عند النساء فى سن اليأس
فى حالة إنقطاع الدورة الشهرية تماما
فى حالات تأخر الحمل ،تُطلب فحوص الإستروجين لمراقبة عملية التبويض عند المرأة
أعراض إنقطاع الطمث(سن اليأس) ،التعرق الليلى و نوبات الحرارة المفاجئة
إذا كانت السيدة فى سن اليأس و تعالج بالمكملات الهرمونية

الاختبارات التشخيصية للطبيب :

بعد الذهاب إلى الطبيب سوف يقوم بالفحص السريرى للثدى ،الرقبة،المهبل تحاليل البول و الدم وتحاليل خاصة بنسب الهرمونات فى الجسم مثل هرمونات ( الأستروجين ،البروجستيرون ،هرمون اللبن، الهرمون المنشط لافراز الهرمونات لجنسبة من الغدة النخامية)
كيف يمكن علاج نقص هرمون الإستروجين ؟

بالطبع هناك العلاج الهرمونى التعويضى بهرمون الإستروجين المخلق،بعد استشارتك للطبيب و معالجه السبب الاساسى للانخفاض قد يبدأ باعطائك هرمون الاستروجين على هيئة اقراص
الأطعمة التى تزيد من نسبة الإستروجين فى الجسم :
بذور الكتان و الصويا : تحتوى على الفيتواستروجين
الخضروات و الفاكهه: مثل البروكلى، الثوم، البطاطا، الفول الاخضر ،و الفاكهه مثل الفراولة ،الخوخ و التوت
الاعشاب مثل :

الشمر : المادة الفعاله الانثينول و هى تساعد على تقليل اعراض انقطاع الطمث و تزود افراز اللبن عند المرضعات

حشيشة الملاك الصينى: تعرف ايضا بالجنكو النسائى لما لها من قدرة على علاج اعراض الهبات الحرارية التى تصيب المراة و ايضا تساعد فى علاج عدم انتظام الدورة الشهرية

دميانة: و هى عشبه تحتوى على استروجين طبيعى تساعد فى عملية التبويض

الجنكة: نظرا لاحتوائها على فيتواستروجين ايزوهيماتين يجعلها علاج بدليل لنقص الهرمون كما انها ايضا تساعد فى علاج الاكتئاب

برسيم المروج : تحتوى على مركب مشابه لتركيب الاستروجين يدعى ايزوفلوفينز ويساعد ايضا فى تقليل اعراض انقطاع الطمث و لكن يجب التعامل معاه بحرص

العرقسوس : يحتوى على فيتواستروجين ايضا ويعمل كمنبه للغدد الفوق كظرية وهى احد الغدد التى تؤثر على افراز الاستروجين فى الجسم ولكن لا يجب التداوى به لمدة طويلة نظرا لتأثره على ضغط الدم

بعض الأشياء لتجنبها :
التدخين
الكحول
أنظمة تقليل الوزن المرهقة
عدم شرب الماء بإنتظام
التعاقس عن الذهاب إلى الطبيب فى حاله لاحظتى أى أعراض مماسبق ذكرها
الإصابة بفطريات و عدوى الجهاز التناسلى عن طريق الحرص على النظافة الشخصية
عدم إجراء الفحص اليدوى المنزلى الدورى للثدى


كيفية زيادة هرمون الاستروجين عند النساء لتكوني أكثر انوثة وصحة

هرمون الأستروجين هو هرمون طبيعي موجود عند كل الرجال و النساء. و يساعد في الحفاظ علي صحة الجسم. يحتاج النساء إلي المزيد من الأستروجين لأداء الوظائف الجسم الطبيعية ، مثل إنجاب الأطفال و أثناء إنقاع الطمث ، و ذلك لأن مستويات هرمون الأستروجين تنخفض بشكل ملحوظ عند النساء . و هناك طرق كثيرة يمكنك من خلالها زيادة مستويات هرمون الأستروجين و سوف نذكرها أدناه .

الطريقة 1-3 الخطوات العامة :

1. زيارة الطبيب لتحديد مستوي الأستروجين : قبل الشروع في برنامج علاج الأستروجين ، يفضل إستشارة الطبيب حول أثار هرمون الأستروجين في الجسم . لأن عند وجود قصور في هرمون الأستروجين ، يؤدي إلي مجموعة من المشاكل . و قد تم ربط وجود الكثير من هرمون الأستروجين ، إلي حدوث إضطرابات الطمث ، تكيسات المبيض ، سرطان الثدي .

إذا كنت تعاني من إختلالات هرمونية ، يمكن أن يطلب الطبيب فحص دم للتأكد من وجود إنخفاض في مستوي الأستروجين. يعد المستوي الطبيعي لهرمون الأستروجين عند النساء قبل إنقطاع الطمث من حوالي 50 جزء من الجرام ، إلي حوالي 400 جزء من الجرام . و إذا كانت لديك معدلات هرمون الأستروجين أقل من 100 جزء من الجرام يعني أنكي ستواجهي إنقطاع الطمث .



2. المحافظة علي تناول نظام غذائي صحي : تجنب الأطعمة الغنية بالسكريات و النشويات . بالإضافة إلي زيادة تناول الأطعمة الغنية بالبروتين و الأطعمة قليلة الدهون و عالية الألياف ، لأنها يمكن أن تزيد من مستوي هرمون الأستروجين . يمكنك تناول البقوليات لأنها تحتوي علي مادة isoflavonoids و هي نوع من الأستروجين النباتي . و تحتوي الفواكه و الخضروات و البقوليات علي مادة لجنين و هي نوع أخر من الأستروجين النباتي . و مع ذلك يجب أن تكوني حذرة ، لأن الإستهلاك المفرط للأطعمة الغنية بالأستروجين غير أمنه للنساء اللاوتي سبق و أن عانوا من مرض سرطان الثدي . الحفاظ علي صحة الغددة الصماء و ذلك لأن الجسم السليم يتطلب بقائها صحية ، لكي تنتج مستويات طبيعية من هرمون الأستروجين و يفضل تناول تشكيلة واسعة من الأطعمة العضوية الطازجة لإعطاء الغددة فرصة لإنتاج هرمون الأستروجين .

3. ممارسة التمارين الرياضية : ولكن مع عدم الإفراط ، لأنه تم ربط الممارسة المفرطة بإنخفاض مستويات الأستروجين و لكن ينصح هناك بالممارسة الصحية لكي تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي .

قد يواجه بعض الرياضين أن إنخفاض مستويات الأستروجين ، و ذلك لأن النساء لديهم مستويات منخفضة من الدهون في الجسم يصبح لديهم صعوبة في إنتاج هرمون الأستروجين . لذلك يفضل مراجعة الطبيب في هذه الحالة .

الطريقة 2-3 النظام الغذائي :

1. تناول المزيد من بذور الكتان : تحتوي بذور الكتان علي نسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية و يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب و السرطان و السكات الدماغية و مرض السكري . بالإضافة إلي ذلك فإن بذور الكتان تحتوي علي نسبة عالية من لجنين و هو أستروجين نباتي يحاكي عمل هرمون الأستروجين . تحتوي بذور الكتان علي 75 – 800 مرة من لجنين الموجود في الأطعمة النباتية الأخري .

يفضل تناول ما لا يقل عن 1/2 كوب (60 جرام ) من بذور الكتان يومياً لن يزيد من هرمون الأستروجين ، و لكن يعمل كبديل للأستروجين داخل الجسم.

2.تناول الصويا و حليب الصويا : لقد ثبت أن منتجات الصويا و خصوصاً التوفو ، أنه تعمل علي زيادة مستويات هرمون الأستروجين لأنها تحتوي علي كميات كبيرة من isoflavonoids و هو أستروجين نباتي . يعمل الفول الصويا علي تحقيق توازن في مستويات الهرمونات .

3. فيتامين ج ، الكاروتين ، فيتامين ب المركب ، و الحبوب الكاملة قد تكون مفيدة في زيادة مستويات هرمون الأستروجين لدي النساء . و من الأطعمة الغنية بفيتامين ج ، الكيوي ، الطماطم ، الشمام ، البرتقال ، الحمضيات ، الخوخ ، الموز ، الخرشوف ، الهليون ، الجزر ، القرنبيط ، الفاصوليا .

الأطعمة الغنية بالكاروتين : الفلفل ، اللفت ، السبانخ ، الجزر ، الشمندر ، الملفوف ، اليقطين ، الريحان ، الأسكواش .

الأطعمة الغنية بفيتامين ب المركب : الكبدة ، و اللحم البقري ، الشوفان ، الدقيق الرومي ، المكسرات ، اللوز ، البطاطا ، الأفوكادو.

إبحث عن الأطعمة التي تحتوي علي 100% من الحبوب الكاملة بدلاً من الدقيق الأبيض . إستخدام المعكرونة أو الحبوب الكاملة أو الأرز البني .
4. تناول مكملات تشاستيبيري : يمكنك العثور علي هذه العشبة في شكل أقراص توجد في المخازن الصحية . و يتم وصفها للنساء للزيادة الخصوبة من خلال زيادة مستويات هرمون الأستروجين . و لكن يجب توخي الحذر عند تناول هذه المكملات و خصوصاً إذا كنتي تتناولي أي من الحبوب التالية :
أدوية منع الحمل .
الأدوية النفسية .
الأدوية المستخدمه لعلاج شلل الرعاش .

الطريقة 3-3 نصائح متنوعة :

الإقلاع عن التدخين : وذلك لأن التدخين له تأثيرات سلبية علي الغدد الصماء ، مما يحد من قدرة الجسم علي إنتاج هرمون الأستروجين , و قد تم ربط هرمون الأستروجين بإنقطاع الطمث في وقت مبكر و ضعف الحيض و العقم .

تناول القهوة : النساء الذين يشربوا أكثر من كوبين من القهوة يومياً قد يؤدي إلي زيادة مستويات هرمون الأستروجين بالمقارنة مع أولئك النساء الذين لا يشربون القهوة . و لكن يجب الإنتباه إلي أن زيادة مستويات الأستروجين عن المعدلات الطبيعية تجعل النساء اكثر عرضة لإلتهاب بطانة الرحم و الثدي . و يجب علي النساء الحوامل عدم إستخدام أكثر من 200 ملجرام من الكافين يومياً ، سواء كانت القهوة أو مشروبات الطاقة لأنه يجعلهم أكثر عرضة لخطر الإجهاض و الولادة المبكرة .

نصائح :

يمكنك إضافة بذور الكتان إلي وجبة الإفطار أو العصائر للإستفادة منها .
يمكنك نقع بذور الكتان في المياه لمدة 5 دقائق و إضافة معلقة من ماء بذور الكتان إلي العصائر .
يفضل إستشارة أخصائي تغذية للبحث عن النظام الغذائي الصحي المناسب لزيادة مستويات الأستروجين و لكي يناسب نمط الحياة.
يمكنك تدليك الثدي 10 – 20 دقيقة يومياً و لمدة شهر تقريبا .
شاركه على جوجل بلس

عن الكاتب Eman Bream

هذا النص هو مثال لنص يمكنك إستبداله في نفس المساحة و إذا اردت تحميل المزيد من قوالب بلوجر كل ما عليك فعله هو زيارة مدونة مدون محترف للحصول على القوالب.
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك